jeudi 25 octobre 2007

بحث في الحماية القانونية للعلامات التجاري

إعداد/ دكتور / خالد ممدوح إبراهيم
الملكية الفكرية بوجه عام ، هي القواعد القانونية المقررة لحماية الإبداع الفكري المفرغ ضمن مصنفات مدركة ، أو حماية العناصر المعنوية للمشاريع الصناعية والتجارية ( الملكية الصناعية ) ، وتنقسم بوجه عام إلي طائفتين :
الملكية الفنية أو الأدبية : وهي نظام الحماية المقرر بشأن المصنفات في مجال الآداب والفنون والذي بدأ وجوده التنظيمي بإبرام اتفاقية بيرن لحماية المصنفات الأدبية والفنية في 9/9/1886 وبموجبه تحمي المواد المكتوبة كالكتب ، والمواد الشفهية كالمحاضرات ، والمصنفات الفنية الأدائية كالمسرحيات والموسيقي والتمثيل والمصنفات الموسيقية ، والمصنفات المرئية والسمعية، والفنون التطبيقية كالرسم والنحت ، والصور التوضيحية والخرائط والأعمال المجسمة المتعلقة بالجغرافيا ، وبرامج الحاسوب وقواعد البيانات .
وإلي جانب اتفاقية بيرن التي شهدت تعديلات عديدة أخرها تعديل باريس 1971 الشهير بصيغة باريس ، توجد علي الصعيد الدولي خمس اتفاقيات في مجال حق المؤلف وثلاث اتفاقيات بخصوص الحقوق المجاورة لحق المؤلف ، أما علي الصعيد الإقليمي العربي فإن هناك الاتفاقية العربية لحقوق المؤلف ، والمشروع الموحد لقانون حق المؤلف .
الملكية الصناعية : يقصد بالملكية الصناعية حقوق الملكية الفكرية علي المصنفات أو العناصر ذات الاتصال بالنشاطين الصناعي والتجاري ، أي أنها الحقوق التي ترد علي مبتكرات جديدة كالاختراعات والرسوم والنماذج الصناعية ، أو علي شارات مميزة تستخدم أما في تمييز المنتجات ( العلامات التجارية ) ، أو تمييز المنشآت التجارية ( الاسم التجاري ) ، وتُمكن صاحبها من الاستئثار باستغلال ابتكاره أو علامته التجارية أو أسمه التجارية في مواجهة الكافة.
وكما تعد اتفاقية بيرن حجر الأساس في الملكية الأدبية والفنية ، تعد اتفاقية باريس المبرمة في 23/3/1883 حجر الأساس ومرتكز الملكية الصناعية ، وقد خضعت هي الأخرى للعديد من التعديلات آخرها تعديل باريس لسنه 1971 ، وإلي جانبها – وعدا اتفاقية تربس الدولية – توجد 14 اتفاقية 3 منها في مجال براءات الاختراع ، 4 منها في مجال العلامات التجارية ، 3 في مجال النماذج الصناعية ، 2 في مجال علامات المنشأ ، وواحد بشان أصناف النباتات ، وواحدة خاصة بالشعار الأوليمبي .
ولم يكن هناك أطار شامل ينظم قواعد الملكية الفكرية إلي أن نشأت المنظمة العالمية للملكية الفكرية ( وايبو – WIPO ) في مدينة استوكهولم سنه 1967 ، وأصبحت هذه المنظمة أحدى وكالات هيئة الأمم المتحدة المتخصصة ، وأصبحت هي الجهة الدولية التي تدير سائر اتفاقيات الملكية الفكرية المشار إليها والتي يضاف إليها بالطبع اتفاقية إنشاء هذه المنظمة ذاتها .
تلك كانت مقدمة موجزة عن حقوق الملكية الفكرية بصفة عامة ، أما بشأن هذا البحث والذي يتعلق بحماية العلامات التجارية ، سوف نتعرض فيه إلي عدة موضوعات وهي :
- الوضع القانوني لحماية العلامات التجارية في القانون المصري .
- أشكال الاعتداء علي العلامات التجارية .
- طرق إثبات التعدي علي العلامة التجارية .
- الأضرار الناشئة عن التعدي علي العلامات التجارية .
- الحماية الجنائية للعلامة التجارية .
- الحماية المدنية للعلامة التجارية .
- الإجراءات التحفظية لحماية العلامات التجارية .
- أحكام قضائية بشأن حماية العلامات التجارية .
- عيوب قانون حماية الملكية الفكرية بشأن العلامات التجارية .
- الحلول المقترحة لحماية العلامات التجارية

أهم الموضوعات التى تتناولها الدراسة
  • - تمهيد :
  • - الوضع القانوني لحماية العلامات التجارية في القانون المصري .
  • - أشكال الاعتداء علي العلامات التجارية .
  • - طرق إثبات التعدي علي العلامة التجارية .
  • - الأضرار الناشئة عن التعدي علي العلامات التجارية .
  • - الحماية الجنائية للعلامة التجارية .
  • - الحماية المدنية للعلامة التجارية .
  • - الإجراءات التحفظية لحماية العلامات التجارية .
  • - أحكام قضائية بشأن حماية العلامات التجارية .
  • - عيوب قانون حماية الملكية الفكرية بشأن العلامات التجارية .
  • - الحلول المقترحة لحماية العلامات التجارية .
  • اهم المراجع

  • Aucun commentaire: